أنتشار السرطان والفشــل الكلوى وعلاقتــه بالزراعـة والمبيدات

ملتقى الحوار الإقتصادي السوداني

أنتشار السرطان والفشــل الكلوى وعلاقتــه بالزراعـة والمبيدات

مشاركةبواسطة Sayed Elhassan في الخميس إبريل 16, 2009 4:43 pm

أنتشرت أمراض فتاكـة بمواطنينا مثل السرطان والفشـل الكلوى لدرجـة أن عــدد المرضى فاق طاقــة الوحدات الصحية المتخصصة لعلاج هـذه الأمراض - وتم البحث عـن المسببات مـن بعض الكتاب فى الصحف اليوميــة وكل يلقى باللوم على ما يعتقــد أنه هو السبب فى أنتشار السرطان والفشل الكوى - بعض الكتاب نسب أنتشار هـذه الأمراض لدخول بعض المأكولات المعلبــة وبها مواد حافظـة بها نسبة عاليــة مـن المواد الكيمائيــة المسببة للسرطان وامراض الفشل الكلوى - وطالب هؤلاء الكتاب بتثقبف المواطن وتعليمه كيفيــة الشراء والفحص بالطرق الصحيحـة لتفادى الأصابــة - وحيث أن كتاب الصحف غير متخصصيــن فالموضوع خاضع للأطلاع والتقدير الشخصى -
فى هذا البوست لى تعليق وراى متأكـد تماما مـن صحته هو أننا نحمل المعلبات والمواد الحافظة بها انتشار السرطانات وبصورة مزعجة بالرغم مـن أن هذا الأعتقاد قـد يكون صحيحا ولكن لاتشكل مساهمتــه فى أنتشار السرطانات والفشل الكلوى نسبة كبيرة - بل أن أستعمال المبديات الحشرية الكيمائيـة بصورة غير صحيحة وكذلك نوعيــة المبيدات الحشرية الكيمائيــة بالسوق السودانى وصعف الرقابــة عليها -
الأمر متشابك مع تثقيف المستهلك ليس فى شراء المعلبات بل يجـب تثقيف المستهلك عــن أكثر السلع استعمالا وأكثر السلع حملا لمسببات السرطانات وهى ليست من السلع المستوردة بــل مزروعـة بالسودان ومتوفرة فى كل سوق وكل حى وكل قريــة وكل بيت يتساوى فى استعمالها الغنى والفقير وفى تعاطى جرعات مسببات السرطان - ألا وهى الطماطم والخضروات والفواكه - يمكنك شراء السرطان بابخس الأثمان مثل سعر كيلو الطماطم وسعر كيلو الموز - مـن منا لايدخل الموز والطماطم منزلـه - هـذه الخضروات والفواكه عادة ما تكون مرشوشـة بمبيدات حشرية كيمائيـة مـن أردأ أنواع المبيدات الكيميائية (انعدام الرقابة على استيرادها) وفرضـا أنها مـن أجـود الأنواع لكـن طريقة أستعمالها هى المسبب الرئيسى للسرطان - حيث أوصت منظمة الصحة العالميــة بأنه فى حالة رش الخضر والفواكـه بمبيد حشرى كيميائى (حتى وأن كانت من عالى الجودة) يجـب على المزارع الا يقوم بقطع الخضار أو الفواكــه وتقديمـه للسوق لايصاله للمستهلك فى مـدة أدناها 15 يوماً مـن تاريخ الرش حتى تضمـن خلو الخضار والفواكه مـن بقايا المواد الكيميائية.
قديمــا كان الارشاد الزراعى يقوم بتثقيف المزارع بالسينما المتجولـة فى كل أنحاء السودان ويتم ابلاغـة باتباع تعليمات منظمـة الصحة العالميــة واخطاره أن القطع والبيع قبل 15 يوما مـن تاريخ الرش يسـبب أضرارا صحية للمستهلك - وقتها كان للمزارع ضمير ويجتنـب كل ما يضـر بالآخرين ويتبع التعليمات الصادرة مـن منظمـة الصحة العالميــة ومنظمــة الفاو -
حاليا أصابنا داء جمع الفلوس والسعى للغنى وعـدم تحمل أى خسائر دون وازع أخلاقى أو دينى - حيث أن معظم الحشرات تهاجم الفواكه والخضر وقت النضج - واذا انتظر المزارع الفترة المنصوص عليها فى تعليمات منظمـة الصحة العالمية فان الفاقد التالف سوف يكون كبيرا والخسارة الماديــة كبيرة لايستطيع المزارع تحملها ولو أدى ذلك الى موت نصف المستهلكين - قبـل تثقيف المستهلك وجب علينا تثقيف الجهات أدناه للقيام بواجبها أولا - والا المحاكمـة بالتقصير والتسبب فى انتشار السرطانات (القتـل غير العمد) والجهات هى:
(1) الجهات المسؤولة عـن فحص المبيدات عند دخولها ومطابقتها لمواصفات منظمـة الصحة العالمية - عندنا بالسوق الآن أردأ أنواع المبيدات والسبب قلة تكلفـة شرائها وارتفاع معدل أرباحها وضعف الرقابــة عليها عند الأستيراد -
(2) وزارة الزراعـة ومسؤوليتها فى ارشاد وتثقيف المزارع ليتجنب ما يمكـن أن يدينــه أمام القضاء بالتسبب فى الاصابة بالسرطانات - وكذلك الفحص العشوائى للخضر والفاكهة المعروضـة فى السوق وعـدم التسامح فى ايصال الأمـر للقضاء اذا ثبت أن هناك بقايا مـن المبيد الحشرى فى الخضر والفاكهة -
وتكويـن جهة للفحص وأصدار شهادات خلو الخضر والفواكـه مـن بقايا المبيد الحشرى الكيميائى - كما يحدث حاليا فى حالة تصدير الفواكه والخضر - نفحص للصادر للحصول على المال ولا نفحص للسوق المحلى حماية لمواطننا.
(3) محليات الجبايات ومسؤوليتها مـن فحص شهادات خلو الخضار مـن بقايا المبيد الكيميائى.
(4) توصية للجهات المنوط بها البحـث عــن البدائل :-
بما أننى غير متخصص فى هذه المجال لكن بحكم الأطلاع والمتابعــة وأنه سنحت لى فرصــة ودعوة لحضور سمنار عـن أستخدامات المبيدات الحشرية البيولوجيــة الغير ضارة بصحة الأنسان وبالأخص المستخرجة مـن حب شجرة النيم كبديل للمبيدات الحشرية الكيمائيــة المسببة للسرطان والفشل الكلوى- بعدم أتباع الطرق الصحيحـة فى أستعمالها وكذلك أستعمال بعض المبيدات الحشرية الغير مطابقــة للمواصفات العالميــة - أقيم هـذا السمنار فى مدينــة سورابايا بأندونيسيا فى عام 1997 - الجهــة المنظمـة للسمنار منظمات ألمانيــة مع بعض الجامعات الألمانيــة ووزارة الزراعـة التايلنديــة وبعض الشركات الهنديــة - ومنذ ذلك الحيـن قمت بالمتابعة للمستجدات فى تطوير صناعة أستخلاص المبيد الحشرى البيولوجى مـن حب النيم - السمنار كان تحت رعايــة الملحق التعليمى بالسفارة الألمانية بجاكارتا وحضور السيد وزير البيئــة الأندونيسى للسمنار مـن البدايــة حتى النهايــة ( 5 أيام ) - تم التجربــة العمليــة لآستخلاص المبيد الحشرى من حب النيم بمصنع يمتلكه صديقى صاحب الدعـوة وهو أحـد تلامـذة البروف سوميدرا المعروف عالميا بأبو النيم - حيث انـه مـن أوائل الباحثيــن لأستخلاص هـذا المبيد البيولوجى مـن حب النيم بتمويل مـن الحكومــة الألمانيــة فى منتصف ستينيات القرن الماضى - والبروف سوميدرا عمل بالسودان مع منظمـة الفاو فى أواخر الخمسينيات ولاحظ أستعمال السودانييــن لأوراق النيم لبسطها تحت جوالات البذور فى المخازن للوقايــة من الحشرات -
والبديل الموصى بـه هو المبيد الحشرى البيولوجى القاتل للحشرات وغير ضار بصحة الانسان وموصى عليـه مـن منظمة الصحة العالميــة - ويمكن رش الخضر والفواكـه اليوم ومسموح بعرضها للاستعمال فى اليوم التالى ليوم الرش - المبيد الحشرة البيولوجى مصنوع مـن مستخلص حب النيم وبتكلفــة مقاربــة ومنافســة للمبيدات الحشرية الكيميائيـــة عالية الجودة - علما أن ببلدنا أكثر مـن 7 مليون شجرة نيم مسجلة بالجهات الحكوميـة - هـذا غير أشجار النيم الموجودة فى الشوارع - ولعلمك الشخصى حب النيم السودانى مـن أعلى جودة فى العالم لاحتوائـه نسبة عالية مـن المادة الفعالة للمبيد البيولوجى - الصيـن والهند وتايلاند بدأت زراعـة شجرة النيم تجاريــا للحصول على المبيد البيولوجى من النيم.

حتى تتم الفائــدة والمساهمة فى أيقاف مسببات السرطان والفشل الكلوى أرجـو مــن الأخوة أصحاب الأختصاص الدلو بدلوهم حتى تعم الفائــدة والمحافظة على صحة المواطن والذى هو عماد الأقتصاد والتنميــة -
Sayed Elhassan
 
مشاركات: 348
اشترك في: الجمعة فبراير 20, 2009 7:10 am



Re: أنتشار السرطان والفشــل الكلوى وعلاقتــه بالزراعـة والمبيدات

مشاركةبواسطة Sayed Elhassan في الجمعة إبريل 17, 2009 11:36 am

ورد الخبر التالى بجريدة الصحافة و بسودانايل اليوم 17 أبريل 2009
عـن أنتشار السرطان وبالأرقام -
الرابط :-http://www.sudanile.com/arabic/index.php?option=com_content&view=article&id=2443:-20-&catid=42:2008-05-19-17-16-29&Itemid=60

مستشفى الذرة يشكو تردي البيئة والخدمات .. (20) إصابة بالسرطان تتردد على المستشفى يومياً
الجمعة, 17 أبريل 2009 09:26
الصحافة:
شكت ادارة مستشفى الذرة بالخرطوم ، من تردي البيئة والخدمات داخل المستشفى ، وعزت الامر الى ضيق مساحة المبنى الذى وصفته بالقديم والبالى ، وغير القادر على استيعاب الحالات التى تتدفق يوميا وتصل الى 20 حالة مصابة بالسرطان ، بالاضافة الى 100حالة لاخذ جرعات واخرى للمتابعة.وكشف مساعد المدير العام لمستشفى الذرة، الدكتور زاهر ياسين، فى تصريحات لـ»الصحافة» من داخل مبانى الذرة امس عن تشييد مستشفى متكامل لعلاج السرطان داخل مستشفى ابوعنجة للامراض الصدرية بأمدرمان، على مساحة 30 الف متر ، تقوم بوضع دراساته ورسوماته احدى الشركات الهندسية السودانية بعد ان فازت بالعطاء، وستستعين بمراكز بحوث متخصصة من جنوب افريقيا والهند فى تشييد المبانى العلاجية ،بتمويل من وزارة الصحة الاتحادية ، وسيحول المستشفى الحالى الى مركز لأبحاث الاورام. واشار ياسين الى ان المبانى الحالية بالية تماما وتجاوز عمرها 42 عاماً، وتعانى من نقص حاد فى عدد أسرة المرضي مما يزيد ساعات الانتظار لتلقى العلاج الذى يمتد الى 48 ساعة.ونفى ياسين، وجود اية صعوبات او نقص فى الجرعات الآن بالمستشفى، وقال إن كل المرضي تصرف لهم الجرعات بشكل منتظم وبالمجان على الرغم من ان المريض الواحد يكلف اكثر من 200 جنيه خلال العام، بمعدل جرعة كل شهر قيمتها 18 جنيها ، واكد ان ادارة المستشفى لم تخطر بتدخل ادارة الصيدلة والسموم لصرف الدواء بدلا من استلامه بشكل مباشر من الامدادات الطبية ، لكنه لم يرفض الخطوة قائلاً انها من صميم مسؤولية ادارة الصيدلة لضبط مواصفات الدواء، على ان تسبقها خطوات ومشاورات لتنسيق الجهود حسب قوله.
Sayed Elhassan
 
مشاركات: 348
اشترك في: الجمعة فبراير 20, 2009 7:10 am



Re: أنتشار السرطان والفشــل الكلوى وعلاقتــه بالزراعـة والمبيدات

مشاركةبواسطة Musadaq Alsawi في الاثنين إبريل 20, 2009 6:51 am

الأخ / سيد

تحياتي وشكرا على المقال الجيد بخصوص السرطان.يا خي فعلا الواحد

بقى خايف إنو وبدون أي مقدمات يلقى نفسو مصاب بالسرطان من كتر ما بقى

يسمع فلان وفلان ماتو أو أصابهم السرطان حمانا الله جميعا.

لكن برضو من جو الإحباط العام السائد بقى الواحد ما يعشم في عمل حكومي لصالح

المواطن.يعني كلية طب بحالها تقع والحرامي يا هو داك في راسو ريشه يقومو يشيلوهو من

حته يدخلوه في حتة تانية زي كأنو ما حصل حاجة .ديل بعد كده ترجى منهم رجا حتى كان

البلد كلها "وقعت" من السرطان؟.

و قس على ذلك الكثير:طريق الإنقاذ الغربي ، المليارات المنهوبة سنويا من المال العام ....الخ

هل معنى الكلام المحبط دا إننا نسكت على كده؟؟ أكيد لا ...لكن تبقى الطريقة العملية اللي

ممكن تترك أثر ملموس في الصخور الجامدة دي شيئ صعب خالص.إذا لم يجبر النظام على أن

تكون الأمور شفافة أمام المواطنين ويعرف كل مسؤل بإنو المنصب القاعد فيهو دا بيعرضو

لمسؤلية ومساءلات يومية ما أظن نقدر نحقق شيئ ملموس غير إننا نسأل المختصين في الصحة

والتغذية بإرشاد المواطنين بطرق الوقاية التي تقلل من إحتمالات الإصابة.

أما عن الزراعة وإستعمال المبيدات فيها فدا هم كل العالم مبتلي بيهو وإن كان منظمات المجتمع

المدني في الكثير من الدول عندها دور واضح للحد من مخاطر المنتجات الزراعية المعالجة بالمبيدات.

(أتمنى إنو نقدر نؤسس أيضا في بلدنا منظمات مجتمع مدني قوية مثلها).

قرأت مقال في CNN عن الزراعة في كوبا.طبعا من المعروف بأنو بعد 1991 وأنهيار دول الكتلة

الإشتراكية كوبا فقدت 90% من تجارتها الخارجية ويدخل في ذلك مدخلات البترول والأسمدة

والمبيدات الزراعية.فأصبحت "رب ضارة نافعة".رجعت الزراعة في كوبا الى العمل من دون

الأسمدة والمبيدات الزراعية وإستنباط أسمدة عضوية بالإعتماد على المخلفات الحيوانية وخلافه.

الرجوع لإستعمال الثيران في الزراعة وإستغلال كل المتاح من الأراضي في ضواحي المدن لعمليات

الزراعة بالإضافة الى تشجيع الملكيات الفردية الصغيرة للمزارع حول المدن خلافا لما كان سائد من

تحريم كلي للملكيات الزراعية من قبل النظام الشديد المركزية في كوبا.كذلك وضع أسس جديدة

لأسعار المنتجات حتى تكون الزراعة حرفة جاذبة للمواطنين وفعلا تضاعفت أعداد المشتغلين

بالزراعة الى عشرة أضعاف في سنين قليلة.

والنتائج حسب مراسل ال CNN كانت باهرة.

إنتاج جيد وفي نفس الوقت معافى صحيا إضافة الى جو صحي معافى حول المدن والأرياف.

ساعد في تنقيذ الكلام دا زي ما ذكرت المركزية الإدارية للدولة في كوبا (ودي برضو بتندرج تحت

ربما ضارة نافعة) وثانيا التشجيع الكبير من حماة البيئة الإنجليز والأستراليين والأمريكان اللي

قدموا الكتير من المساعدات للتعاونيات وجهات الإنتاج الكوبية.

مراسل ال CNN إعتبر إنو ما حصل في كوبا يمكن أن يكون مثالا يحتذى حتى في الدول الغنية

خاصة في حالات إرتفاع أسعار البترول وبالتالي إرتفاع أسعار المدخلات الزراعية.

إحنا برضو عندنا دولة مركزية لدرجة (لكنها تندرج تحت رب ضارة تصبح أشد ضررا)

لكنها ما عاوزه تتحمل نتائج مركزيتها دي بدعوى إنها بتمارس سياسة السوق المفتوح .....!!

سوف آتي لاحقا برابط مقال ال CNN ورابط الجمعية البريطانية لمؤازرة الزراعة الكوبية.
Musadaq Alsawi
 
مشاركات: 182
اشترك في: السبت يوليو 12, 2008 1:04 pm



Re: أنتشار السرطان والفشــل الكلوى وعلاقتــه بالزراعـة والمبيدات

مشاركةبواسطة Sayed Elhassan في الاثنين إبريل 20, 2009 3:57 pm

شكرا الأخ مصدق الصاوى على المداخلـة
حسب ما ذكرت ما أفتكر فى جهـة حكوميـة أو شخص مسؤول سوف يحرك ساكنا - سبق وأرسلت رد للأخ قير تور بصحيفـة السودانى رسالة بخصوص نفس الموضوع وتكرم الأخ قير تور بالعمل على نشرها فى صفحة بريد السودانى - وتطرق لها فى عموده الراتب - سوف أنزله لاحقا -وطلب مـن الأختصاصيين والسؤوليـن الرد بالتأكيــد او النفى لما ذكرت بخصوص أن مـن مسببات أنتشار السرطان والفشل الكلوى سوء أستعمال المبيد الحشرى الكيميائى - وأن البديل حسب توجيهات منظمة الصحة العالميــة هو المبيد الحشرى البيولوجى وبالأخص مـن حب النيم - ووحاتك أنت لا هو تطرق للموضوع ولا المسؤولين واحـد فيهم تكرم بالرد -
للتأكــد مما ذكرت أرجو الرجوع الى أقرب مكتب لمنظمـة الصحة العالميــة والفاو وطلب المذكرات والتوصيات المرفوعــة بخصوص هـذا الموضوع -
الحمد لله ربنا وهبنى فرصـة لا أعتقـد أنها توفرت لأحــد فى متابعــة تطور أنتاج المبيد الحشرى البيولوجى بديلا للمبيد الحشرى الكيميائى مع التطرق لأسباب أستبدال المبيد الكيمائى والتى مـن أهمها حمايــة المستهلك مـن آثار بقايــا المبيد الحشرى الكيميائى - تركيزا على المواد المسببة للسرطانات -
الأتجاه العالمى للمستهلك أن يأكل مـن الخضر والفاكهــة الخاليــة مـن المواد الكيميائيــة ( مع أبراز شهادة بعدم أستعمال المبيد الكيميائى - السماد الكيمائى مع عدم أستعمال البذور المحضرة مـن الجينات (ORGANIC FOOD ) حيث أن اسعارها فى أرتفاع مستمر - أربعــة أضعاف أسعار الخضروات والفواكه العاديــة -
بالتركيــز على أستخلاص المبيدات البيولوجيــة - يمكننا تحقيق نتائج طيبــة جـدا متمثلــة فى الآتى :-
(1) الحد مـن أنتشار الأمراض الناتجــة مـن بقايا المبيدات الكيميائيــة - السرطان والفشل الكلوى
(2) تحقيق عائد مادى مـن حب النيم - حيث انه يتم حساب قيمة المدخلات فى دراســة الجدوى - بقيمــة
تتراوح ما بين 240 دولار الى 300 دولار للطـن - لاحظ حب النيم مع المقارنة بأسعار الذرة العالميــة
وهى تقريبا نفس القيمــة - مع ملاحظة أن الذرة يقوم المزارع بالزراعــة والرى وتنظيف الحشائش
والحصاد فى فترة تتراوح مــن 3 الى 4 شهور - أما حب النيم بالسودان فلا يكلف الأ مصاريف التجميع
والتنظيف فى فترة لا تتعدى أيام وليس شهور - علما بأن بالسودان أكثر مـن 7 مليون شجرة نيم مسجلة
بوزارة الزراعــة - هذا غير النيم فى الشوارع والبيوت -
(3) يمكــن أستخدام فضلات تصنيع المبيد البيولوجى مـن حب النيم كأسمدة بيولوجيــة - وهى نسبة عاليــة حيث
تشكل أكثر مــن 70% مـن وزن المدخلات للصناعة ( حب النيم )-
(4) عند الأستخلاص لايمكن أستخلاص العنصر المبيد للحشرات ( Azadiryachtin A ) بالكامل مــن
النسبة الموجودة فى حب النيم ( المستخلص فى حدود 60% ) - يتبقى العنصر المبيد للحشرات فى
فضلات التصنيع المذكورة فى (3) أعلاه - وعند أستخدامها يمكن التخلص مــن دودة الباميــة المعروفــة - والمسببة لمرض العسلة فى الذرة والقطن - وهذا النوع مــن الدودة لايمكن محاربتــه ألا بأستعمال ما
يسمى بال ( Nimatoda ) وهى مخلفات صناعــة المبيد البيولوجى مـن حب النيم - هــذا النوع
مــن الدودة هو الذى جعل الأنجليــز يمنعون منعا باتــا زراعــة الباميــة فى مشروع الجزيرة - وتشديد
عقوبــة زراعــة الباميــة لتصل الى 6 شهور بتهمــة تخريب الأقتصاد السودانى - الأخوة الزراعييــن
بمشروع الجزيرة يعلمون ذلك تمام العلم -
(5) توفيــر قيمــة فاتورة المبيدات الكيامائيــة والتى تتخطى مبلغ ال 50 مليون دولار سنويا -
(6) تحيقيق عائــد صادر من الصادرات البستانيـة الخاليــة من أستعمالات المبيدات والأسمدة الكيمائيـــة
والطلب العالمى كبير جــدا والعرض محدود والأسعار 4 أضعاف العادى - مما يؤهل السودان ليكون من
اكبرالمصدريــن لهذا النوع مـن الخضروات والفواكه الخاليــة مـن الكيمائيات سواء أكانت أسمدة أو
مبيدات حشرية -
(7) تشغيل أيدى عاملــة عاطلــة عــن العمل فى التجميع والتصنيع -

حسب علمى أن مراكز البحوث الدراسات بجامعة الجزيرة وجامعـة الخرطوم تعمل بجـد فى البحوث والدراسات فى حدود البحوث والدراسات فقط دون توجيــة وتوعيــة المواطن سواء كان مزارعا أو مستثمرا لتنفيـــذ توصياتهم - و حسب علمى أن هناك بروف بجامعة الخرطوم واسمه بروف صديق تم ذكره فى كتاب أبو النيم بوف سوميدرا عــن النيم وأستعمالــه كمبيد حشرى ومعلومات أخرى عـن الشجرة -
أرجــو مـن الأخوة المتخصصين مـن زراعييــن و متخصصى مبيدات الدلو بدلوهم فى هـذا الموضوع والذى أعتبره واجب وطنى -

المعلومات أعلاه مستقاه مـن سمنار النيم والمتابعة مع أخ صديق ساعدته ظروف دراسته لأستخلاص الأعشاب أن يكون أحــد تلامذة البروف أبو النيم فى منتصف الستينيات - وهو خبير فى علم الأستخلاص ويعمـل فى تصنيع ماكينات الأستخلاص للأعشاب بما فيها حب النيم -
نواصل ,,,,,,,,,,
Sayed Elhassan
 
مشاركات: 348
اشترك في: الجمعة فبراير 20, 2009 7:10 am



Re: أنتشار السرطان والفشــل الكلوى وعلاقتــه بالزراعـة والمبيدات

مشاركةبواسطة Sayed Elhassan في الاثنين إبريل 20, 2009 4:04 pm

صحيفة السودانى العدد رقم: 1131 بتاريخ 6 يناير 2009
لويل كودو
تثقيف المستهلك
قيرتور
كُتب في: 2009-01-06
grtrtong@hotmail.com

حقيقة موضوع اليوم يجيء تعقيباً على اهتمام القراء بما ورد في بابنا الراتب، وخاصة الملاحظات الهادفة التي تجيء من العارفين أكثر منا، وكما ذكرنا من قبل بأننا نثق في القراء من حيث مقدراتهم الفذة على تنويرنا فهذا ما حدث بالضبط خلال الأيام السابقة عندما كتبت موضوعاً بالعنوان: (وهل نحن واعون؟) تعقيباً ما كتبته الأستاذة هويدا سرالختم في عمودها الراتب أجندة. وما تناولته أيضاً وجد حظه من المتابعة المسؤولة من القراء وافتقر مثله من قبل الجهات المختصة بالبلاد وأهم المتابعين بينهم السودانيون من خارج البلاد فقلوبهم منشغلة بما نحن فيه.
أتناول في موضوع اليوم ما جاء به القارئ (سيد الحسن) الذي أرسل لنا مادة قيمة عن الموضوع بالعنوان: (حول تثقيف المستهلك) من جاكرتا عاصمة أندونيسيا. وقد تم نشر رسالته يوم أمس في العدد (1130) في صفحة (8) برلمان القراء، ويمكن للقارئ والقارئة الكريمين العودة إلى النسخة الصادرة يوم أمس.
لكن لأهمية الموضوع، فقد لفت نظري نقاط مهمة أشار لها الكاتب عندما أشار إلى خطورة المأكولات المتوفرة لدينا بالداخل وهي تحتوي مواداً كيميائية تتسبب في الإصابة بالسرطان. ومنها الموز والطماطم اللذان يتم رشهما بالمبيدات وبدون اكتمال الفترة القانونية حسب توصية منظمات عالمية يتم طرحها في السوق مما يمثل خللاً في الرقابة وبالتالي فهذه مسؤولية الدولة والمزارع في حق المستهلك. وأشار الكاتب إلى غياب التوعية التي كانت الدولة تقوم بها في السابق عندما كانت تستخدم السينما المتجولة.
الأمر الثاني هناك مبيدات يقول الكاتب بأنها رديئة وتوجد في أسواقنا ويتم طرحها بغرض الحصول على أرباح طائلة لأن استيرادها غير مكلف بالنسبة للمستورد.
أهم فقرة جاءت في رسالة القارئ سيد الحسن بالرقم (4) وقال بأن المبيد الحشري الموصى به هو المبيد الحشري البيولوجي القاتل للحشرات وغير ضار بصحة الإنسان وموصى به من منظمة الصحة العالمية، ويمكن رش الخضر والفاكهة اليوم ويسمح بعرضها في اليوم التالي ليوم الرش. وأضاف بأن المبيد الحشري هذا مستخلص من حب شجرة النيم... نكرر شجرة النيم والتكرار من عندي... وبتكلفة مقاربة ومنافسة للمبيدات الحشرية الكيميائية عالية الجودة. ويقول سيد الحسن بأن في السودان أكثر من سبعة ملايين شجرة نيم مسجلة لدى الجهات الحكومية غير الأشجار الموجودة في الشوارع العامة. ووفق القارئ النشط فهو يقول بأن النيم السوداني يعتبر من أجود الأنواع في العالم لاحتوائها على نسبة عالية من المادة الفعّالة للمبيد الحيوي (البيولوجي)، وقال بأن كل من الصين وتايلاند والهند بدأت زراعة شجرة النيم تجارياً للحصول على المبيد الحشري البيولوجي.
لأهمية الموضوع وخاصة الجزء المتعلق بالجوانب العلمية التي لا نستطيع تأكيدها أو نفيها فنحن بدورنا نحيل هذه المعلومات التي تفضل بها مواطننا السوداني المقيم بجاكرتا الذي أوضح أنه متأكد من صحتها لكن للتأكيد يمكننا استشارة الجهات المختصة وهانحن نفعل في انتظار ما يأتون به وبعد ذلك سيكون لنا حديث آخر حول الموضوع.

نص رسالتى الى الأخ قير تور والتى تم نشرها بصحيفـة السودانى - العدد (1130) في صفحة (8) برلمان القراء،نتاريخ 5 يناير
حول تثقيف المستهلك - صحيفة السودانى العدد رقم: 1130 بتاريخ 5 يناير 2009

الأخ العزيز قيرتور
السلام عليكم
أطلعت على عمودكم لويل كودو - وكتبتم فيه تعليقا على ما كتبتــه هويدا سر الختم فى عمودها (اجندة جريئة) موضوعاً عن تثقيف المستهلك.. وهي في عمودها تقول بأن المستهلك لا يعرف كيف يحمي نفسه من سرطان السلع منتهية الصلاحية التي تتدفق على الأسواق. وكثر الحديث عــن مسببات السرطان البعض كما الأخت هويدا عزا السبب لاستعمال السلع منتهيــة الصلاحية والبعض الآخـر عـزاها لاشاعة بأن فى زمـن مايو تم دفن نفايات فى الشمالية.
لى تعليق وراى متأكـد تماما مـن صحته هو أننا نحمل السلع المنتهية الصلاحيــة انتشار السرطانات وبصورة مزعجة - الأمر متشابك مع تثقيف المستهلك ليس فى شراء السلع منتهيـة الصلاحيـة بل يجـب تثقيف المستهلك عــن أكثر السلع استعمالا وأكثر السلع حملا لمسببات السرطانات وهى ليست من السلع المستوردة بــل مزروعـة بالسودان ومتوفرة فى كل سوق وكل حى وكل قريــة وكل بيت يتساوى فى استعمالها الغنى والفقير وفى تعاطى جرعات مسببات السرطان - ألا وهى الطماطم والخضروات والفواكه - يمكنك شراء السرطان بابخس الأثمان مثل سعر كيلو الطماطم وسعر كيلو الموز - مـن منا
لايدخل الموز والطماطم منزلـه - هـذه الخضروات والفواكه عادة ما تكون مرشوشـة بمبيدات حشرية كيمائيـة مـن أردأ أنواع المبيدات الكيميائية (انعدام الرقابة على استيرادها) وفرضـا أنها مـن أجـود الأنواع لكـن طريقة أستعمالها هى المسبب الرئيسى للسرطان - حيث أوصت منظمة الصحة العالميــة بأنه فى حالة رش الخضر والفواكـه بمبيد حشرى كيميائى (حتى وأن كانت من عالى الجودة) يجـب على المزارع الا يقوم بقطع الخضار أو الفواكــه وتقديمـه للسوق لايصاله للمستهلك فى مـدة أدناها 15 يوماً مـن تاريخ الرش حتى تضمـن خلو الخضار والفواكه مـن بقايا المواد الكيميائية.
قديمــا كان الارشاد الزراعى يقوم بتثقيف المزارع بالسينما المتجولـة فى كل أنحاء السودان ويتم ابلاغـة باتباع تعليمات منظمـة الصحة العالميــة واخطاره أن القطع والبيع قبل 15 يوما مـن تاريخ الرش يسـبب أضرارا صحية للمستهلك - وقتها كان للمزارع ضمير ويجتنـب كل ما يضـر بالآخرين ويتبع
التعليمات - حاليا أصابنا داء جمع الفلوس والسعى للغنى وعـدم تحمل أى خسائر دون وازع أخلاقى أو دينى - حيث أن معظم الحشرات تهاجم الفواكه والخضر وقت النضج - واذا انتظر المزارع الفترة المنصوص عليها فى تعليمات منظمـة الصحة العالمية فان الفاقد التالف سوف يكون كبيرا والخسارة الماديــة كبيرة
لايستطيع المزارع تحملها ولو أدى ذلك الى موت نصف المستهلكين - قبـل تثقيف المستهلك وجب علينا تثقيف الجهات أدناه للقيام بواجبها أولا - والا المحاكمـة بالتقصير والتسبب فى انتشار السرطانات (القتـل غير العمد) والجهات هى:
(1) الجهات المسؤولة عـن فحص المبيدات عند دخولها ومطابقتها لمواصفات منظمـة الصحة العالمية - عندنا بالسوق الآن أردأ أنواع المبيدات والسبب قلة تكلفـة شرائها وارتفاع معدل أرباحها.
(2) وزارة الزراعـة ومسؤوليتها فى ارشاد وتثقيف المزارع ليتجنب ما يمكـن أن يدينــه أمام القضاء بالتسبب فى الاصابة بالسرطانات - وكذلك الفحص العشوائى للخضر والفاكهة المعروضـة فى السوق وعـدم التسامح فى ايصال الأمـر للقضاء اذا ثبت أن هناك بقايا مـن المبيد الحشرى فى الخضر والفاكهة -
وتكويـن جهة للفحص وأصدار شهادات خلو الخضر والفواكـه مـن بقايا المبيد الحشرى الكيميائى - كما يحدث حاليا فى حالة تصدير الفواكه والخضر - نفحص للصادر للحصول على المال ولا نفحص للسوق المحلى حماية لمواطننا.
(3) محليات الجبايات ومسؤوليتها مـن فحص شهادات خلو الخضار مـن بقايا المبيد الكيميائى.
(4) الجهات المنوط بها البحـث عــن البدائل - والبديل الموصى بـه هو المبيد الحشرى البيولوجى القاتل للحشرات وغير ضار بصحة الانسان وموصى عليـه مـن منظمة الصحة العالميــة - ويمكن رش الخضر والفواكـه اليوم ومسموح بعرضها للاستعمال فى اليوم التالى ليوم الرش - المبيد الحشرة البيولوجى مصنوع مـن مستخلص حب النيم وبتكلفــة مقاربــة ومنافســة للمبيدات الحشرية الكيميائيـــة عالية الجودة - علما أن ببلدنا أكثر مـن 7 مليون شجرة نيم مسجلة بالجهات الحكوميـة - هـذا غير أشجار النيم الموجودة فى الشوارع - ولعلمك الشخصى حب النيم السودانى مـن أعلى جودة فى العالم لاحتوائـه نسبة عالية مـن المادة الفعالة للمبيد البيولوجى - الصيـن والهند وتايلاند بدأت زراعـة شجرة النيم تجاريــا للحصول على المبيد البيولوجى من النيم.
الأخ العـزيز قيرتور أرجـو التحرى عـن ما ذكرت أعلاه مـن الجهات ذات الاختصاص سواء كانت طبيــة أو زراعيــة أو متخصصى المبيدات الحشرية فى الوزارات والجامعات وكذلك مـن مكاتب منظمة الصحة العالمية - ولعلمك الشخصى أننى لست متخصصاً فى علوم الطب أو المبيدات وأذا رجعت للمتخصصـين فى علوم الطب والمبيدات سوف تجـد الكثير مـن المعلومات -
للحصول على أى معلومات عــن استخدام المبيد الحشرى البيولوجى المصنع مـن النيم.
لك شكرى وكل تقديرى ووفقنا الله واياكم لما فيـه خيـر مواطنينا.
أخوك- سيد الحسن
جاكارتا - أندونيسـيا
Sayed Elhassan
 
مشاركات: 348
اشترك في: الجمعة فبراير 20, 2009 7:10 am



Re: أنتشار السرطان والفشــل الكلوى وعلاقتــه بالزراعـة والمبيدات

مشاركةبواسطة Musadaq Alsawi في الثلاثاء إبريل 21, 2009 8:15 am

الأخ / سيد

تحياتي وشكرا على ردك الضافي.أهو بقينا شوية شوية نفهم في

المبيدات والسماد..

وأن البديل حسب توجيهات منظمة الصحة العالميــة هو المبيد الحشرى البيولوجى

وبالأخص مـن حب النيم


أنا ما كنت عاوز أركز على منتج محدد كحل بإعتبار أن الهم الأول هو حماية المواطن من

ما يتهدده من خطر المبيدات وتبقى المسؤلية تكاملية يشترك فيها كل من يثبت (عمليا) أن لديه

الإمكانيات لحل المشكلة.لكن بعدما قريت الكوت اللي فوق دا وبعد السرد والتفاصيل اللي معاه

يبقى فعلا يحتاج للتشجيع (مع عدم إهمال أي بدائل أخرى ممكن تثبت جدارتها).

والسؤال المهم هنا هل فعلا منظمة الصحة العالمية أوصت بحب النيم زي ما يتبادر للذهن

أول ما الواحد يقرأ الكوت اللي فوق؟ ولا الإضافة من عندك كمثال للمبيد الحشري البيولوجي؟؟

التجرية الكوبية اللي ذكرتها أنا إستفادت كثيرا مركزية القرار في الدولة ودي ممكن تشجع

على طول الإستفادة من أبحاث حب النيم وتطبيقها إن ثبت نجاحها بعد التجربة.لكن عندنا لانا عارفين

نفسنا في دولة قرارتها مركزية والدولة تتحمل مسؤلية تبعات المركزية وسوآتها.ولانا عرفنا نفسنا

كمان في دولة بتنتهج نهج السوق الحر والمنتج يتحمل وزر ما أنتج لحدي ما يثبت "للسوق" بإنو

المنتج بتاعو دا ذا جدوى إقتصادية وجدوى علمية.هنا بقى الموضوع مجهجه شوية.وأنا اللي شايفو

إنو الدولة بتاعتنا هي أقرب للطريق الثاني.إذن علشان نثبت مدى جدية هذا المنتج لا بد من القيام

بمبادرات فردية يتحمل فيها المنتج كامل تكاليف التجربة بما في ذلك الإعلانات....... والخ.

ولا زي ما بيقول عادل إمام ربنا يسخر ليك إبن حلال من الرأسمالية الوطنية المغامرة يتحمل هو كل

التبعات المالية وبعدين يأخد اللي فيهو النصيب..!!
Musadaq Alsawi
 
مشاركات: 182
اشترك في: السبت يوليو 12, 2008 1:04 pm



Re: أنتشار السرطان والفشــل الكلوى وعلاقتــه بالزراعـة والمبيدات

مشاركةبواسطة Sayed Elhassan في الثلاثاء إبريل 21, 2009 10:34 am

الأخ مصدق الصاوى
اشكرك على المداخلـة - وسوف أوافيك لاحقا بمعلومات اكثر - أولا هل المبيدات الحشرية الكيميائية مسببة لمرض السرطان ؟ الأجابــة أدناه وتاريخ البحث مايو 1997 - والتقرير عـن المبيدات الحشرية فى الغرب حيث فحص وتصديق أستخدام المبيدات يتم بصورة ما تخرش ميـة زى ما قالوا اهلنا المصرييــن - ما بالك مـن المبيدات الداخلة لبلد مثل السودان - الهبروا ملو - والرابط :-
http://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmed/9498903

Pesticides and cancer.Dich J, Zahm SH, Hanberg A, Adami HO.
Department of Cancer Epidemiology, Karolinska Institute and Radiumhemmet, Karolinska University Hospital, Stockholm, Sweden.

Epidemiologic evidence on the relationship between chemical pesticides and cancer is reviewed. In animal studies, many pesticides are carcinogenic, (e.g., organochlorines, creosote, and sulfallate) while others (notably, the organochlorines DDT, chlordane, and lindane) are tumor promoters. Some contaminants in commercial pesticide formulations also may pose a carcinogenic risk. In humans, arsenic compounds and insecticides used occupationally have been classified as carcinogens by the International Agency for Research on Cancer. Human data, however, are limited by the small number of studies that evaluate individual pesticides. Epidemiologic studies, although sometimes contradictory, have linked phenoxy acid herbicides or contaminants in them with soft tissue sarcoma (STS) and malignant lymphoma; organochlorine insecticides are linked with STS, non-Hodgkin's lymphoma (NHL), leukemia, and, less consistently, with cancers of the lung and breast; organophosphorous compounds are linked with NHL and leukemia; and triazine herbicides with ovarian cancer. Few, if any, of these associations can be considered established and causal. Hence, further epidemiologic studies are needed with detailed exposure assessment for individual pesticides, taking into consideration work practices, use of protective equipment, and other measures to reduce risk.

PMID: 9498903 [PubMed - indexed for MEDLINE]
Sayed Elhassan
 
مشاركات: 348
اشترك في: الجمعة فبراير 20, 2009 7:10 am



Re: أنتشار السرطان والفشــل الكلوى وعلاقتــه بالزراعـة والمبيدات

مشاركةبواسطة Sayed Elhassan في الثلاثاء إبريل 21, 2009 11:13 am

[b][b]أدناه نتائج بعض البحوث عـن خصائص الأزاديرياختيــن آى ( - Azadirachtin A ) العنصر القاتل للحشرات والغير ضار بصحة الأنسان -
الرابط :-[/b][/b]http://www.rsc.org/chemistryworld/News/2007/August/10080702.asp
[[

Azadirachtin sees first total synthesis
10 August 2007

A complex natural product has finally succumbed to its first total synthesis after 22 years of attempts by eminent organic chemists.

'I would rank this as being one of the very toughest syntheses so far reported,' said a jubilant Steven Ley, of the University of Cambridge, UK, who led the team which discovered how to create azadirachtin from scratch.1

Azadirachtin is an environmentally friendly insecticide. Though biodegradable and not very toxic to humans, it disrupts the growth cycles of insects and deters them from feeding on plants. It was first extracted from the Indian neem tree in 1968, but its structure was not correctly determined until 1985.

For the next two decades, the molecule's synthesis has frustrated over 40 organic synthetic chemists in Ley's laboratory alone, and numerous other teams. As Ley explained, azadirachtin's structure is immensely complex, with 16 adjacent chiral centres, and a central bond congested by neighbouring atoms. 'We call it a who's who of oxygen atoms as it contains almost every type of oxygen functionality,' he said. Azadirachtin is also sensitive to acid, base, and unstable in light: its tendency to rearrange has scuppered many attempted syntheses.


Azadirachtin, and the Indian neem tree


The complete synthesis led to the invention of many new methods and concepts, said Ley. 'It's by far the hardest molecule we've ever worked on,' he said. 'The construction of this formidable molecule by the Ley group is a magnificent achievement in the field of chemical synthesis,' commented K C Nicolaou, of the Scripps Research Institute and University of California, San Diego, who has also worked on azadirachtin.


"I would rank this as being one of the very toughest syntheses so far reported."
- Steven Ley, University of Cambridge, UK

For all practical purposes azadirachtin would be extracted from a tree, not made expensively from scratch. But the natural product's synthesis is more than just a demonstration of the power of organic chemistry, Ley pointed out. The 22-year journey was more important than its conclusion; by working on the problem, chemists have generated a wealth of information on the biological properties and reactivity of azadirachtin, which may aid the search for other plant-derived insecticides.

The molecule has also provided a 'stunning training ground' for generations of chemists who have moved into drug discovery, Ley added: 'The people who can do this work are the best in the world.'


Steve Ley and azadirachtin


© Nathan Pitt


'We've had a lot of champagne this year,' said Ley, reflecting on his group's recent successes, including the end of a 17-year struggle to synthesise rapacmycin, published in December 2006.2 'But there's nothing like azadirachtin for a sense of achievement.'

Richard Van Noorden
url][/url]
Sayed Elhassan
 
مشاركات: 348
اشترك في: الجمعة فبراير 20, 2009 7:10 am



Re: أنتشار السرطان والفشــل الكلوى وعلاقتــه بالزراعـة والمبيدات

مشاركةبواسطة Sayed Elhassan في الثلاثاء إبريل 21, 2009 11:22 am

أدناه ما يقوم بعملــه العنصر القاتل للحشرات فى الحشرات :-الرابط :-

http://www.neemuses.com/azadirachtin.php

AZADIRACHTIN
Modern Science has isolated & identified AZADIRACHTIN as the Chief ingredient in Neem Seed responsible for the Action on the pests.

Empirical formula :C 35 H 44 O 16
Molecular weight :720
Chemical family :Tetranortriterpenoids

AZADIRACHTIN ACTS IN THE FOLLOWING WAY:

- Disturbing or inhibiting the development of the eggs,
larvae, or pupae.
- Blocking the molting of larvae or nymphs.
- Disturbing mating and sexual communication.
- Repelling larvae and adults.
- Deterring females from laying eggs.
- Sterilising adults
- Deterring feeding
Sayed Elhassan
 
مشاركات: 348
اشترك في: الجمعة فبراير 20, 2009 7:10 am



Re: أنتشار السرطان والفشــل الكلوى وعلاقتــه بالزراعـة والمبيدات

مشاركةبواسطة Sayed Elhassan في الثلاثاء إبريل 21, 2009 11:41 am

الرابط من صفحة الفاوhttp://km.fao.org/fileadmin/user_upload/fsn/docs/SUMMARY-biopesticide_research_extension.doc

SUMMARY OF THE FSN FORUM DISCUSSION
BIOLOGICAL PESTICIDE RESEARCH AND EXTENSION
FROM 22TH MAY TO 14TH JUNE 2008
I. RELEVANT EXPERIENCES AND USEFUL CONTACTS
 The Sustainable Agriculture Information Network (Sustainet, http://www.sustainet.org/index-en.html ) is working on the use of biopesticide in organic agriculture and providing related training. Contact: Dr Poonam Pander, GTZ, poonam.pande@gmail.com
 The Non Pesticidal Management (NPV) movement in Andhra, India has been led by the Centre for Sustainable Agriculture (CSA, http://www.csa-india.org/index.htm ) for more than 15 years. Bio-pesticides are made from neem and other plant species and the animal dung, urine and other products. Advices:
o Bio-pesticides were effective in managing the pests only if farmers adopt proper preventive steps in the form of surveillance and management practices.
o An input internalisation model is most effective in helping farmers to gain control over the resources and also the local knowledge and resources
o The institutional base of Community Based Organizations (grass root extension system managed by the community) like Federations of Women Self Help Groups provides a good platform for scaling up ecological farming practices such as the use of biopesticide.
Contact: Dr. Ramanjaneyulu, G. V, gvramanjaneyulu@gmail.com
 Experiences of Dave Nowell, from the International Plant Protection Convention (IPPC) Secretariat. He is based in the regulatory world, which covers R&D and some aspects of commercialization, concerning biopesticides which involve replicating biological entities. Contact: Dave Nowell, dave.nowell@fao.org
 Expert Group Meeting on Strengthening South-South Cooperation and Technology /Transfer/Adaptation for the Utilization of Neem in the Production of Biopesticides and other Products, Nigeria, 10/2007. The meeting has had relevant recommendations as follows:
o based on the Indian model of Neem Kernel Aqueous Extract (NKAE), low cost technology of NKAE should be adopted in West African countries especially for resource poor farmers for wide-scale application of Neem based pesticides in plant protection programme;
o UNIDO assists countries in Africa to prepare GEF project proposal for the mainstreaming, conservation and sustainable industrial utilization of medicinal, aromatic and pesticidal plants (such as Neem) in agricultural production landscapes;
o countries are encouraged to develop value-added step-wise products from initial start points such as seed collection through processing in the Neem based Technology Development.

Contact: Mr Ukwe, c.ukwe@unido.org
II. REFERENCES
 Non Pesticidal Management: Learning from Experiences at http://km.fao.org/fsn/resources/fsn_vie ... html?r=437
 Down to Earth, Science and Environment Fortnightly May 2006, at http://km.fao.org/fsn/resources/fsn_vie ... html?r=436
 Development, evaluation, production and application of eco-friendly neem based pesticides- an Indian experiences (PowerPoint presentation)
http://neem.tea-nifty.com/neem/files/12 ... Ramdev.pdf
 Communiqué of the Expert Group Meeting on Strengthening South-South Cooperation and Technology Transfer/Adaptation for the Utilization of Neem in the Production of Biopesticides and other Products
http://www.ics.trieste.it/Portal/Activi ... px?id=5275
آخر تعديل بواسطة Sayed Elhassan في الثلاثاء نوفمبر 24, 2009 5:50 am، عدل 1 مرة.
Sayed Elhassan
 
مشاركات: 348
اشترك في: الجمعة فبراير 20, 2009 7:10 am



التالي

العودة إلى ملتقى الحوار الإقتصادي السوداني

المتواجدون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 1 زائر

cron