حاضر سيدى الرئيس سنقاطع السلع المرتفعة أسعارها....

ملتقى الحوار الإقتصادي السوداني

حاضر سيدى الرئيس سنقاطع السلع المرتفعة أسعارها....

مشاركةبواسطة Sayed Elhassan في الأربعاء سبتمبر 28, 2011 3:54 am


بسم الله الرحمن الرحيم
طلب السيد الرئيس عمر حسن أحمد البشير مقاطعة أى سلعة أسعارها مرتفعة حيث أن من وجهة نظره وحزبه أن المقاطعة سوف توقف أرتفاع الأسعار.
حسب نظرية الأقتصادى آدم سميث أن العرض والطلب تحددان سعر أى سلعة بشروط محددة:-

(1) دون أى مؤثرات أخرى مثل تدخل الحكومة أو أى تدخلات خارجية أو تدخلات الحروب.

(2) توفر البدائل للسلعة.

(3) فى ظل الأقتصاد المعافى السليم .

بنى السيد الرئيس توجيهه على تقارير المطبلين (حيث أن السيد الرئيس ليس بأقتصادى) وهم كثر وبينهم عدد لا يستهان به من الأقتصاديين ويعلمون تماما شروط نظرية العرض والطلب لتحديد الأسعار.

السؤال الأول :هل شروط نظرية العرض والطلب لتحديد الأسعار متوفرة فى حالة السودان؟؟؟؟

الأجابة:لا يتوفر أى شرط من شروط النظرية . حيث أن حكومة السيد الرئيس :-
(1) متدخلة وبقوة القانون والسلاح فى السوق بتجارها وشركاتها المضاربة وأمنها الذى لايرحم من يخالف الرأى ليس بالأعتقال والتعذيب بل بالمحاربة الأقتصادية مما يبطل مفعول العرض والطلب وسقوط قانون العرض والطلب وتلقائيا سقوط توجيهات السيد الرئيس.

(2) أقتصادها غير سليم وغير معافى بل أصابه الأنهيار وأن رفض الكل التسمية الحقيقية واسموه بأسم الدلع (أزمة أقتصادية).مما يبطل مفعول العرض والطلب وسقوط قانون العرض والطلب وتلقائيا سقوط توجيهات السيد الرئيس.

(3) سقط أيضا شرط السلم بأشتعال الحرب فى معظم الأطراف بدأ من جزء أنفصل ونار مشتعلة من أقصى الحدود الشرقية الى أقصى الحدود الغربية وتغطى معظم مناطق أنتاج الذرة غذاء السودان الرئيسى (جنوب كردفان وجنوب النيل الأزرق).مما يبطل مفعول العرض والطلب وسقوط قانون العرض والطلب وتلقائيا سقوط توجيهات السيد الرئيس.

أختلال أهم شرط وهو عدم وجود بدائل السلع المقاطعة وهذا هو السؤال الموجه للسيد الرئيس وحزبه وحكومته.مما يبطل مفعول العرض والطلب وسقوط قانون العرض والطلب وتلقائيا سقوط توجيهات السيد الرئيس.

سوف نقوم بتنفيذ تعليمات السيد الرئيس حرفيا أذا تكرم حزبه بتوضيح البدائل المتوفرة بأسعار عادية لم يصبها الأرتفاع؟؟؟

السؤال الثانى :
ماذا نأكل ؟؟؟
بماذا نتعالج ؟؟؟

الأجابة :
بدائل لقمة العيش صفر من السلع التى لم يصبها أرتفاع الأسعار.
بدائل العلاج صفر من الأدوية التى لم يصبها ارتفاع الأسعار.

أذا لم يتكرم السيد الرئيس وحزبه الحاكم بتحديد ماذا ناكل وبماذا نتعالج , فأنه صراحة يدعونا للأنتحارالجماعى بدعوته للمقاطعة.

حاضر سيادة الرئيس سوف نطيعك طاعة عمياء ونرمى بمشروعك الأسلامى وسوف ننتحر حسب تعليماتك.

سوف ننتحر أذا تقدمنا قائد الركب السيد الرئيس وحكومته وحزبه حيث أننا كلنا سودانيين لا تنقصنا جعليتك ولا نخاف الموت.

سيدى الرئيس يجب أن تتمعن فى مقولة (الجوع كافر) وأن كفر الجوع آت من أنه يسبب الموت.

بعد التمعن جيدا أرجو أصدار قائمة بالسلع البديلة لتكون غذاءا وعلاجا لنا حيث اننا فقدنا البوصلة فى تحديد السلع البديلة.

اللهم أنا نعوذ بك من سيئات أعمالنا.
اللهم أنا نسألك التخفيف.
اللهم لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا.
Sayed Elhassan
 
مشاركات: 348
اشترك في: الجمعة فبراير 20, 2009 7:10 am



Re: حاضر سيدى الرئيس سنقاطع السلع المرتفعة أسعارها....

مشاركةبواسطة Sayed Elhassan في الأربعاء سبتمبر 28, 2011 4:20 am

سيدى الرئيس
لقد قفلت علينا وعلى حكومتك طريق قروض واستثمارات الصناديق العربية وحتى الصدقات من الدول العربية بتحالفك الأستراتيجى مع أيران عدو ومهدد الدول العربية.

لقد أطل علينا أثنان من حاشيتك واحد يعلن ويعمل على أستيراد الدجاج المذبوح وهو والى الخرطوم فى نفس اليوم الذى أطل علينا وزير صناعتك والذى وعد بوقف الأستيراد لحماية المنتج المحلى مما يعنى تضارب قرارات حكومتك وكل يكذب أخيه وأنت تكذبهم جميعا بدعوتك للمقاطعة.

والحقيقة تكذبكم جميعا حيث أن حكومتك لا تملك ما تستورد به الدجاج ( حسب الوالى 1500 طن فى الشهر لمدة 3 شهور , بفرض سعر الكيلو 2 دولار المطلوب شهريا 3 مليون دولار. تقرير بنك السودان عجز العملة فى يونيو 180 مليون دولار. محافظ بنك السودان طلب من الدول العربية فى الدوحة التى أستعديتها بتخالفك الأستراتيجى مع أيران طلب منها 4 مليار دولار وهى نفسها التى طلب وزير ماليتك منها فى الكويت مليار ونصف).

الحقيقة تكذب وزير صناعتك حيث أن المواد الخام لتصنيع المواد الغذائية وهى الأهم موجودة فى جنوب كردفان وجنوب النيل الأزرق حيث نزحت العمالة الزراعية للمعسكرات هربا من الحرب. مما يعنى أن المتوقع من المواد الخام الزراعية صفرا كبير قادم من مناطق الأنتاج نسبة لعدم وجود عمالة زراعية تقوم بأعمال الزراعة والحش والحصاد.
اللهم أنا نعوذ بك من سيئات أعمالنا.
اللهم أنا نسألك التخفيف.
اللهم لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا.
Sayed Elhassan
 
مشاركات: 348
اشترك في: الجمعة فبراير 20, 2009 7:10 am




العودة إلى ملتقى الحوار الإقتصادي السوداني

المتواجدون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 1 زائر

cron